Description

./CMS/ArticlesAndPopularPosts/41692602_2009506932443363_4842914902886580224_n.jpg

 

ندوة قومية حول

"أثر اللغة العربية على اللغات الهندية"

الدكتور معراج الدين الندوي

عقدت الندوة القومية التابعة لقسم اللغة العربية و آدابها بجامعة كشمير سرينغر لليومين  بتاريخ 11-12/  تحت 2018 حول موضوع ” أثر اللغة العربية على اللغات الهندية"  . ولقد نالت هذه الندوة  اهتماما بالغا من الباحثين و الباحثات و  الأساتذة الأفاضل من أنحاء الهند و منهم الأستاذ محمد نعمان خان رئيس قسم اللغة العربية بجامعة دلهي  و الأساذ سيد جهانغير من جامعة الإنجليزية و اللغات الأجنبية حيدر آباد و الأستاذ عبد الماجد قاضي من الجامعة الملية الإسلامية دلهي الجديدة و الدكتور شمس كمال أنجم، رئيس قسم اللغة العربية بجامعة باباغلام شاه بادشاه راجوري و الدكتور عبد المجيد إي،رئيس قسم اللغة العربية بجامعة كاليكوت كيرالا.

و قد شارك فيها الباحثون و الباحثات  من الجامعات والكليات الكشميرية و الهندية ببحوثهم العلمية القيمة التي تناولوا فيها أثر اللغة العربية و آدابها على اللغات الهندية و آدابها. و استغرقت فعاليات هذه الندوة القومية يومين كاملين وفي إبان هذه الفتـرة المباركة الميمونة القى أكثـر من خمسة وخمسين باحثا بحوثهم ومقالاتهم حول الموضوع المذكور بالأواصر و الجوانب الثقافية والأدبية والإجتماعية واللغوية بين اللغة العربية  واللغات الهندية  وقد توصل هولاء الباحثون والأكاديميون  إلي النتيجة أن جذور العلاقات و الروابط الثقافية والأدبية بين لغة العرب ولغات الهند منذ القدم أى منذ زمن بعيد جدا.

و من الجدير بالذكر أن رئيس قسم اللغة العربية و آدابها بجامعة كشمير البروفيسور صلاح الدين تاك هو الذي عقد ندوة قومية في الواقع تُعَدّ هذه الندوة سلسلةً مباركة من الندوات والمؤتمرات التي جمعت كثيرا من الأكادميين و الباحثين و الباحثات  من الجامعات المختلفة المنتشرة في أرجاء الهند مثل جامعة جواهر لال نهرو، وجامعة دلهي، والجامعة الملية الإسلامية ، وجامعة كيرالا، وجامعة بابا غلام شاه بادشاه، وجامعة اللغات الأجنبية والإنجليزية بحيدر آباد، تختلف تماما عن الندوات الأخرى المنعقدة سابقا، إذ شهدت هذه الندوة مناقشة علمية حادة بين الأساتذة الأفاضل و الباحثين الكرام حول اللغات الهندية و مفرداتها المأخودة من اللغة العربية خلال الفترة المحددة.

وتحقيقا للأهداف النبيلة لقد عُنيت مَنَاشِطُ هذه الندوة علي ست جلسات حافلة بالأعمال الأدبية والعلمية . أمّا الجلسة الأولي فهـي كانت مخصصة لإجراءات وفعاليات الافتتاح قام بها الدكتور طارق أحمد آهنكر  واستهلت هذه الجلسة بآيات القرآن الكريم تلاها القارئ تنوير أحمد بت و عقب ذلك  بكلمة الترحيب  الـتي ألقاها البروفيسورصلاح الدين تاك رئيس قسم اللغة العربية و آدابها بجامعة كشمير ،ثم جاء دور الاستاذ الدكتور محمد نعمان خان رئيس قسم اللغة العربية وآدابها  بجامعة دلهي الذي القى الخطاب الرئيسي وأشار فيه بوجه اخص إلى مساهمة الهنود في اثراء الآداب العربية.

ثم القى عميد كلية الشؤون الأكاديمية ، جامعة كشمير،سري نغر و هو الاستاذ مصدق أمين صحاف التأثرات الخصوصية حول الندوة الـتي ابرز فيها دور اللغات في توطيد وتمتين العلاقات التجارية والثقافية بين البلدان المعمورة. وبعد ذلك قدم شيخ الجامعة البروفيسورطلعت أحمد كلمة الشرف التي اطلع فيها مكانة اللغة العربية بين اللغات العالمية و شجّع المسؤولين لقسم اللغة العربية خاصة رئيس القسم البروفيسور صلاح الدين تاك على عقد مثل هذه الندوة العلمية و الأدبية في المستقبل و اخيـرا  قدم كلمة الشكر  الدكتور عبد الرحمن وانى إلى شيخ الجامعة البروفيسور طلعت أحمد و إلى الضيوف الكرام و المشاركين الأعزة و  تمنـي الفوز والنجاح و الصحة و التقوى لجميع الضيوف الكرام و الباحثين الأفاضل.

وقامت باستهلال الجلسة الأولى للندوة الدكتورة نور أفشاں بعد فتـرة الشاي في الساعة الثانية  والقى فيها اكثـر من سبعة باحثين مقالاتهم وبحوثهم العلمية حول موضوعات تتعلق بالفكرة الرئيسية للندوة التـي لاقت الاعجاب والتقدير من المشاركين والحضور وفيما يتعلق بالجلسة الثانية و الثالثة فهـي استهلت في نفس اليوم والقيت فيها اكثـر من أربع عشرة مقالة  قيمة احاطت الجوانب اللغوية المختلفة وتـأثراللغات الهندية بالعربية قديمة وحديثة.

 باليوم الثاني  قدم فيها عديد من الأكاديمين بحوثهم ومقالاتهم وابحاثا قيمة احاطت الجوانب المختلفة بالفكرة الرئيسية للندوة و بعد ختام هذه الجلسات ، قدم البروفيسور صلاح الدين تاك رئيس قسم اللغة العربية  كلمة الشكر والامتنان لجميع الضيوف والباحثين والباحثات والحضور الكرام، و قدم بتوجيه أسمى معاني الشكر والامتنان إلى كل من ساعد في إنجاح هذه الندوة بأي شكل ما خاصة الدكتور عبدالرحمن واني و الأستاذ شاد حسن و الدكتور طارق آهنكر و الدكتورة نورأفشاں ، وشكر الضيوف الأفاضل والمشاركين والمشاركات والحضور الكرام.و أشاد بالقائمين على هذه الندوة بالقول إن هذه الندوة ندوة الباحثين بواسطة الباحثين، و من أجل الباحثين.

وكما تم توزيع شهادات المشاركة في الندوة  للضيوف المشاركين و الباحثين و الباحثات.

 

 

 

Blog Archive ارشيف المدونة

Video Gallery معرض الفيديو

View All Videos عرض جميع مقاطع الفيديو