Description

تعزيز لغة الضاد وتأكيد قدرتها على اقتحام التكنولوجيات

بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي للغة العربية المصادف لـ 18 ديسمبر من كل سنة، نظم المجلس الأعلى للغة العربية رفقة الملحقية الثقافية لسفارة المملكة العربية السعودية، نهاية الأسبوع الماضي، يوما دراسيا بعنوان «اللغة العربية وتحديات العولمة».

بهذه المناسبة، قدم الأستاذ عبد المجيد بن داود، كلمة رئيس المجلس الأعلى للغة العربية، الدكتور صالح بلعيد الذي غاب عن الحدث لظروف عائلية، نوه فيها بمكانة اللغة العربية الراقية في العالم، التي دفعت بالأمم المتحدة إلى الاحتفاء بها منذ سنة2012. كما ستقوم اليونسكو في 18 ديسمبر الجاري، بتنظيم احتفائية سيشارك فيها الدكتور بلعيد، وستعرف أيضا تسليم«جائزة ألسكو الشارقة».

عاد الدكتور للتأكيد على مكانة اللغة العربية في العالم وخصوصياتها الحضارية والثقافية، مشيرا إلى أن المضايقات التي تتعرض لها بفعل مكانتها الضئيلة في التقانة والبرمجيات، ستتجاوزها حتما في الأفق القريب، كما قدم أرقاما تخص لغة الضاد، فقال إنها تُستعمل في 60 دولة ومن طرف مليار و800 مليون مسلم، إضافة إلى أنها اللغة الرابعة المستعملة في الشبكة.

Blog Archive ارشيف المدونة

Video Gallery معرض الفيديو

View All Videos عرض جميع مقاطع الفيديو